القاء-القبض-على1-سيد-الباقري-النجفي-

اكدت مصادر خاصة بموقع ويكليكس العراق انه تم القاء القبض على المعم “الجاهل” سيد باقر النجفي الذي أشعل مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) في العراق ، بخبرٍ نشره على صفحته ذكر فيه ، إنـه زار وزارة الداخلية العراقية في بغداد، واجتمع مع المسؤولين في الوزارة، وتباحث معهم في الوضع الامنـي بلاضافة الى صور تظهر اجتماعه بمسؤولين في وزارة الداخلية  .

ولوحظ على كتابة هذا الشخص الجهل التام بالكتابة  ، فضلا عن الاخطاء الاملائية،فكلمة “الوضع” اصبحت “الوظع” و”ممثل” اصبحت “مومثل” ما دفع بالناشطين والمتابعين الى الاستغراب ووصفه بـ”الجاهل”, وابدى مواطنين عراقيين الاستغراب بطريقة تهكمية، نادبين حظهم على ما آلت اليه الامور في البلاد، فيما تسائل آخرون بالقول : كيف لبس العمامة وهل درس وتخرج من الحوزة وهو لايعرف الكتابة.

سيد الباقري النجفي

سيد الباقري النجفي

يذكر ان هيئة الحشد الشعبي أصدرت بياناً رسمياً أعلنت فيه براءتها من المدعو السيد الباقري النجفي وفي ما يلي نص البيان.

بسم الله الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

”

إِنَّ الْمُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ”
 (النساء 142)

ان الحشد الشعبي هو مؤسسة كباقي مؤسسات الدولة العراقية، لها ضوابطها وقوانينها وآليات يُلزم العمل بها ولها قياداتها المعروفة ومجاهديها الذين يتفانون من اجل تحرير الوطن . 
والانتصارات العظيمة والقاعدة الجماهيرية الكبيرة لابناء الحشد الشعبي والحب الكبير المزروع في قلب كل عراقي شريف ادى الى استغلال الاسم المقدس من بعض ضعاف النفوس ومنتحلي الصفة ليمارس هولاء المندسين بعض الأفعال والتصرفات غير المهذبة والإجرامية احيانا .
لذلك ادعوا كل من يصله خطابي هذا، الى التمييز بين الحشد ومديرياته وتشكيلاته الرسمية وبين الذين يدعون التصاقهم به للإساءة له ولاستغلال اسمه لانتهاك القانون والاعتداء على الناس . 
وإلا كيف يُصدق ان حشدا تشكل بفتوى المرجعية العليا، ويقوده مجاهدون وفيه من المخلصين من تعرفون و له رئيس للهيئة ونائب للرئيس وناطق رسمي ومديريات معلومة ومعروفة وتشكيلات أساسية واضحة معروفة قياداتها كيف يمكن ان يكون هذا المدعو (السيد الباقري النجفي) وامثاله قياديون فيه او يتحدثون باسمه . 
وبناء على كل ماتقدم فإن قيادة الحشد الشعبي، ستصدر جملة من التعليمات والأوامر والتوجيهات التي تساعد في القضاء على الاستهانة بأمن الناس وتوقف التعدي المقصود على الحشد وقيادته وتبعث رسالة اطمئنان واضحة للجميع ان الحشد لم ولن يسمح باستغلال اسمه وقدسية مايؤديه من مهام للإساءة الى احد من ابناء هذا الوطن الحبيب كما ندعوا المواطنين لإبلاغ الجهات الأمنية على كل من ينتحل صفة هذا الخط الجهادي الشريف
.

وفي الختام أقول مقتبسا من قول للشهيد الصدر الاول قدس سره
( أوصيكم بالحشد خيرا… فانه امل الأمة )
والسلام عليكم ورحمة الله
اخوكم احمد الاسدي 
الناطق بأسم هيئة الحشد الشعبي.

وفي مايلي صور من حساب الفيس بوك الخاص بالمدعو السيد الباقري النجفي ، تشير الى مدى الفساد والمحسوبية التي تتغلغل في مؤسسات الدولة, فكان من الاجدر القاء القبض على الادارات والمسؤولين الذين احتفوا به وفتحوا له الابواب .

القاء-القبض3-على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض34-54على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض34-5544على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض34-على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض999-99على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض999-5544على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض1499-99على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض9699-99على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض91699-99على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض6565999-99على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض98881699-99على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض656565999-99على-سيد-الباقري-النجفي- القاء-القبض9898881699-99على-سيد-الباقري-النجفي-

 

 

 

شارك موضوعى مع أصدقائك
  • gplus
  • pinterest

التعليقات

  1. تحسين الكعبي
    17 أغسطس، 2016 at 5:51 م

    المصيبة الأكبر ان كُل القادة الامنيين وبعض السفارات رحبت بهذا المعمم! بالطبع في واقع كواقعنا سيكون تأثير العمامة السوداء والأسلحة والحماية الشخصية كتأثير اي باسبورت، ولا زلنا نسأل من يسرقُ البلد؟

  2. ابو علي
    17 أغسطس، 2016 at 8:29 م

    العار مو عليه ..العار على الناس اللي بالوزارة واستقبلته …هذا يعني ان البلاد تقودها العمائم والجهلة .وتخشى مسؤوليها من مولانا بدل رفيق

التعليقات مغلقة .